الساعه الان 8:13 اليوم الاثنين الموافق 29/05/2017 الاشتراك في الدليل اضف خبرا سجل الزوار
اتصل بنا
اسلامياتالعالم الاسلاميقطاع غزه الضفه الغربيهمحافظة الخليلبرقيات مستعجلةفلسطين 48المخيمات فيديوفيسبوكياتالعدوان على غزة الرئيسه
         اليهود لم ينتصروا على العرب بقوة السلاح                ترامب ليس النجاشي                تفاقم أزمة نقص المياه في قطاع غزة                الحالة الجوية للساعات 48 القادمة                الاحتلال يعتقل خمسة مواطنين من محافظة الخليل                أسيران من نابلس يدخلان أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال                "معبر رفح" .. وجع غزة وأملها الوحيد!                الاحتلال يعتقل أسيرين محررين من الرام شمال القدس                القدس: إصابات واعتقالات في مواجهات ليلية بالعيسوية وأبو ديس وحزما                الاحتلال يعتقل طفلا وشابين ويفتش منازل في الخليل                الاحتلال يعتقل طفلا وشابين ويفتش منازل في الخليل                تسليم جثمان الشهيد أبو القيعان دون شروط                شعث: لن نسمح بتحقيق ترامب السلام من خلال دعمه لإسرائيل                ترامب: لا يمكن التفاوض بين إسرائيل والفلسطينيين إلا "بشكل مباشر"                اعتقال 13 فلسطيني من مناطق مختفة بالضفة الغربية                طائرات إسرائيلية ترش مبيدات على أراض زراعية بخان يونس                الاحتلال ينصب حاجزا في حي الشيخ جراح بالقدس                نتنياهو يبلغ "الكابينت" باعتزامه رفع قيود الاستيطان                إصابة صياد بعيار ناري في الرأٍس شمال القطاع                اللواء البطش: الجريمة في غزة عرضية       
اخر الاخبار

الموقع قيد الانشاء
 
الرئيس: مؤتمر باريس فرصة دولية لحل القضية الفلسطينية

قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، إن مؤتمر باريس للسلام الذي سيعقد خلال الشهر الجاري يشكل فرصة دولية لحل القضية الفلسطينية، من خلال وضع آلية دولية وجدول زمني للتنفيذ.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس عباس مساء اليوم الخميس، في مقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفداً إسرائيليا ضم المئات من الأكاديميين والكتاب والنشطاء السياسيين الداعمين للسلام، الذين وقعوا على عريضة تدعم عقد مؤتمر باريس للسلام.

وأضاف الرئيس، إن 70 دولة ستشارك في مؤتمر باريس، وهذا شيء هام لحل الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي وفق قرارات الشرعية الدولية، ونثمن جهود الرئيس الفرنسي فرانسوا اولاند وعزمه الكبير على عقده لإنقاذ عملية السلام.

وتابع الرئيس، إن قرار مجلس الامن الاخير رقم 2334 الخاص بعدم شرعية الاستيطان كان رسالة واضحة بأن سياسة الاستيطان لن تجلب السلام، وأن المجتمع الدولي يقف موحداً ضد الاستيطان الذي بات يهدد وبشكل حقيقي العملية السياسية القائمة على مبدأ حل الدولتين.

وقال الرئيس " إننا نريد تحقيق السلام من خلال المفاوضات، ونرفض أي طرق أخرى ولن نسمح باللجوء إليها، ونحن نعلن دوماً بأننا ضد الإرهاب والتطرف والعنف في أي مكان بالعالم".

وأشار الرئيس، إلى أن مجيء الوفد الإسرائيلي رغم كل المعيقات التي وضعت في طريقه من قبل البعض، تؤكد على أن هناك غالبية داخل الشعب الإسرائيلي تريد السلام وتسعى اليه، ونحن نمد أيدينا لصنع السلام وانهاء الاحتلال.

وقال الرئيس عباس "يجب إنهاء هذا الاحتلال، فماذا ننتظر للوصول إلى السلام، فالقرار الاخير لمجلس الأمن الدولي الذي أكد عدم شرعية الاستيطان، أكد أيضا على خيار الدولتين لشعبين، فلماذا رفضه البعض إذا كانوا يريدون السلام".

وأضاف، "لم نكن نريد الذهاب إلى الأمم المتحدة أو مجلس الأمن الدولي، ولكن البعض وضع العقبات أمام السلام، لذلك ذهبنا وسنذهب إلى مؤتمر السلام في باريس لنصنع السلام".

وثمن مبادرة الوفد الإسرائيلي بدعم مؤتمر باريس، مشيراً إلى أهمية دعمه داخل المجتمع الاسرائيلي، ومن المجتمع الدولي ايضا لإنجاحه وانقاذ السلام.

وألقى عدد من أعضاء الوفد الاسرائيلي، كلمات اكدوا خلالها على الدعم الكامل للسلام القائم على مبدأ حل الدولتين، وأن قيام دولة فلسطين هو مصلحة اسرائيلية لأنه يحقق الأمن والاستقرار للشعب الإسرائيلي.

وأشاروا، إلى أنه مطلوب من الحكومة الاسرائيلية عدم تضييع الوقت بالوصول إلى السلام، وأن الرئيس عباس يشكل فرصة تاريخية لإنهاء الصراع الفلسطيني –الإسرائيلي.
 

التعليقات
اضف تعليقك على هذا الخبر
* الاسم
* الدولة
* التعليق
 
جميع الحقوق محفوظه